منوعات

473 ألف دولار ثمن أشهر صورة ميمزة على السوشيال ميديا

كتبت _ دينا عفيفي

استغلت فتاة عشرينية صورتها الشهيرة في طفولتها وباعتها بمبلغ ضخم بعدما نالت صورتها شهرة واسعة على مدار سنوات بعنوان “فتاة الكارثة”.و السبب في  ذلك تصدرها مواقع التواصل الإجتماعي، ووقت التقاط الصورة  كانت في الرابعة من عمرها وهي تقف أمام مبنى محترق مع ابتسامة شيطانية على وجهها.
ووفقا لهيئة الإذاعة البريطانية، باعت “زوي روث” البالغة من العمر 21 عاما، حقوق ملكية صورتها الشهيرة وهي طفلة وتقف تبتسم فيما يظهر في الخلفية منزل يحترق، مقابل  473 ألف دولار
أصبحت الصورة منذ ذلك الحين “ميم” شهير لأي شخص يأمل في تصوير مشهد كارثي أو عمل مؤذي، وباعتها روث في مزاد يوم الخميس بشكل  غير قابل للاستبدال من خلال شهادة ملكية رقمية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق