توك شو

مستريح يحول حسن من مليونير إلى منتظر كرتونة رمضان

كتبت/حنان جبل

مغارة على بابا.. أسرار وكواليس من داخل بئر الاحتيال، بعضها يتسم بالحزن والندم، وأخرى تكتسى بالفقر وفقدان أمل استعادة الحقوق.

على مدار 30 حلقة يومية خلال شهر رمضان، يروى فيها ضحايا عمليات النصب كيف ذهب شقى العمر ولم يعد، أملاً فى استثمار أموالهم لصناعة حياة أفضل، إلا أنهم وجدوا أن تلك الأحلام لم تعد إلا سراب فى بئر الاحتيال.

وفى الحلقة العشرين من برنامج “مغارة على بابا”، يقول حسن سليمان، أحد ضحايا مستريح أطفيح، إنه دفع للمستريح مبلغ 2 مليون و 400 ألف جنيه، موضحاً أن هذه الأموال نتاج عمل عشرات السنين خارج البلاد.

وأضاف ضحية المستريح، “أنا دلوقتى راجل عندى 57 سنة، المستريح خد منى كل الفلوس اللى شقيت بيها بره البلد، حولنى من مليونير لواحد مستنى كرتونة رمضان، لا هقدر اشتغل تانى عشان سنى ولا عارف أرجع فلوسى اللى شقيت فيها “.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق