فن و ادب

صداع لذيذ.. شعر

بقلم / ريم خالد

هذا الصداع
لا يفارقني
قال لي الطبيب
انه رآك تدور
في رأسي
الواحدة
بعد منتصف الحب
شرفة تطل
نحو الشمال
فنجان قهوة
لفافة تبغ
وجهك
وألف قصيدة
تولد في
رحم العتمة
ما بالك
لا تفارقني
دعني أغفو
قليلاً
أحتاج لأن يطلع
النهار
أنا على موعد
مع صوتك
يطرق باب
أذني
يناديني
يقول لي
أنا عند حافة
اللهفة
أنتظر أن تمسكي
يدي
وفي قلبك
تغمسيني
ثلاثون عاما
مضت
كنت أهدهد الشوق
كل يوم خمس
مرات
تعال نصلي
معاً
في محراب
روحك
نبتهل إلى الله
نستقبل مطر
السماء
ونغني للغيمات
المسافة بيننا
فنجان قهوة
نترك شفتانا
على حواف الشوق
وينتهي ليلنا
بكثير من
القبل
أنا بعد الان
لن اتركني
صرت اخاف
أن أفقد أصابعي
في عشب
غرامك
تعال دثرني
ثملة انا
صقيع بعدك
يكسرني
تعال مد لي
يدك
وبنظرة من عينيك
اسجنني
فأنا منذ عرفتك
وأنا أتحدث
لكل صديقاتي
أنك يا أسمري
تأسرني ٠٠

ريم خالد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق